احفظ وشارك
 

 
















أخبار الأيام الثاني 2

أنظر هذا الإصحاح في ترجمة أخرى للكتاب المقدس
ترجمة سميث فان دايك بالتشكيل,  

أو ببساطة أنقر فوق ' ترجمات' لرؤية الترجمات المختلفة في نفس الوقت
آيةترجمة سميث فان دايك
1وامر سليمان ببناء بيت لاسم الرب, وبيت لملكه
2واحصى سليمان سبعين الف رجل حمال, وثمانين الف رجل نحات في الجبل, ووكلاء عليهم ثلاثة آلاف وست مئة.
3وأرسل سليمان إلى حورام ملك صور قائلاً: كما فعلت مع داود أبي إذ أرسلت له أرزاً ليبني له بيتاً يسكن فيه,
4فهأنذا ابني بيتاً لاسم الرب لإلهي لأقدسه له, لأوقد أمامه بخوراً عطراً, ولخبز الوجوه الدائم, وللمحرقات صباحاً ومساءاً, للسبوت وللأهلة ومواسم الرب إلهنا. هذا على إسرائيل إلى الأبد.
5والبيت الذي أنا بانيه عظيم لأن إلهنا أعظم من جميع الآلهة.
6ومن يستطيع أن يبني له بيتاً, لأن السموات وسماء السموات لا تسعه! ومن انا حتى أبني له بيتاً إلا للإيقاد أمامه؟
7فالآن أرسل لي رجلاً حكيماً في صناعة الذهب والفضة والنحاس والحديد والأرجوان والقرمز والاسمنجوني, ماهراً في النقش مع الحكماء الذين عندي في يهوذا وفي أوروشليم الذين أعدهم داود أبي.
8وأرسل لي خشب أرز وسرو وصندل من لبنان, لأني أعلم أن عبيدك ماهرون في قطع خشب لبنان. وهوذا عبيدي مع عبيدك.
9وليعدوا لي خشباً بكثرةلأن البيت الذي أبنيه عظيم وعجيب.
10وهأنذا اعطي القطاعين القاطعين الخشب عشرين ألف كر من الحنطة طعاماً لعبيدك, وعشرين ألف كر شعير, وعشرين ألف بث خمر, وعشرين ألف بث زيت.
11فقال حورام ملك صور بكتابة أرسلها إلى سليمان لأن الرب قد أحب شعبه جعلك عليهم ملكاً.
12وقال حورام: مبارك الرب إله إسرائيل الذي صنع السماء والارض, الذي أعطى داود الملك ابناً حكيماً صاحب معرفة وفهم, الذي يبني بيتاً للرب وبيتاً لملكه.
13والآن أرسلت رحلاً حكيماً صاحب فهم «حورام أبي»,
14ابن امرأة من بنات دان, وأبوه رجل صوري ماهر في صناعة الذهب والفضة والنحاس والحديد والحجارة والخشب والأرجوان والأسمنجوني والكتان والقرمز, ونقش كل نوع من النقش, واخترع كل اختراع يٌلقى عليه, مع حكمائك وحكماء سيدي داود أبيك.
15والآن الحنطة والشعير والزيت والخمر التي ذكرها سيدي فليرسلها لعبيده.
16ونحن نقطع خشباً من لبنان حسب كل احتياجك, ونأتي به إليك أرثاماً على البحر إلى يافا, وأنت تصعده إلى أوروشليم.
17وعد سليمان جميع الرجال الأجنبيين الذين في أرض إسرائيل, بعد العد الذي عدهم إياه داود أبوه, فوجدوا مئة وثلاثة وخمسين ألفاً وست مئة.
18فجعل منهم سبعين ألف حمَّال, وثمانين ألف قطَّاع على الجبل, وثلاثة آلاف وست مئة وكلاء لتشغيل الشعب.